Friday, 14 December 2007

الدكتور قوطي

>

ضمن مشاركة للدكتور سعد البراك في مؤتمر اتحاد الطلبة فرع بريطانيا، قال ان الشهادة لا قيمة لها في عالم القطاع الخاص فيجب على الانسان ان يثبت جدارته لكي يحصل على وظيفة أفضل، وقال أن في الكويت الكثير من الدكاتره القواطي لذلك لا يجب أن يكون الطموح هو الحصول على شهادة وخاصة أن التوجه الحكومي الان أو يجب أن يكون نحو تشجيع المواطنين على العمل في القطاع الخاص.

>
أنا بدأت موضوع التعليم في بريطانيا وكان المفروض أن أكتب الخاتمة الان ولكن كل الأفكار تطايرت وكل ما كنت أريد أن أكتبه نسيته والسبب هو هذا الخبر الذي زفه لنا الدكتــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــور علي العمير في جريدة القبس عن الغاء قرار وزاري كان يطلب من خريجي الهيئة العامة للتعليم التطبيقي أن يدرسوا على الأقل عامين دراسيين للحصول على شهادة البكالريوس حتى يتم قبول الشهادة ويتم معادلتها. لا بد أن أوضح سبب صدور هذا القرار الوزاري وهو ان بعض الجامعات في بريطانيا تقبل خريجي المعهد التطبيقي بدراسة السنة النهائية مباشرة وفي هذه الحالة يمكن الحصول على شهادة البكالريوس في خلال عام أكاديمي واحد فقط. ناقشت خطورة الغاء هذا القرار في موضوع سابق عن مؤتمر الاتحاد.

>
لا أريد أن أركز النقاش حول شخص الدكتور علي العمير لأن كما قالت (الينه ريزووفلت) سيدة أولى سابقة في الولايات المتحدة وقيادية سياسية أن العقول الكبيرة تناقش الأفكار والعقول المتوسطة تناقش الاحداث والعقول الصغيرة تناقش الأشخاص.

>
Great minds discuss ideas; Average minds discuss events; Small minds discuss people.

>
ولكن من هول الصدمة لانني لم أتوقع أن تستجيب الدكتورة رشا الصباح لهذا الضغط ولم أتوقع أن يسعى الدكتور علي العمير بالغاء هذا القرار وخاصة أني رأيته وهو يستمع أيام المؤتمر المشؤوم الى مجموعة من طلبة الدكتوراه الذين عندهم خبرة في تدريس طلبة معاهد الهيئة وأكدوا له أن الغاء القرار ليس من مصلحة الكويت. لكن الظاهر أن المصالح الانتخابية أهم من مصلحة الوطن.
>
سأعود لكتابة خاتمة موضوع التعليم في بريطانيا بعد أن تذهب اثار صدمة القواطي ان شاء الله!

10 comments:

dreamer said...

أعتقد أننا بصدد إعطاء مبضع الجراح للنجار مرة أخرى
لووول
لا أعلم لماذا سميت المقال بالدكتور قوطي
و لكن العبارة التي نقلتها عن السيدة روزفلت اعجبتني كثيرا
نطمح لرؤية المزيد و شكرا
:)

Eng_Q8 said...

No comment

Maximelian said...

مو هذا نفس الموضوع اللي تجادلتم فيه مع الشباب ؟؟؟ :<

زين عطنا رأيك مولانا وتصورك لوضع طلبة التطبيقي .. جم سنة تبيهم يدرسون عشان يتخرجون بكالريووس ؟ :]

Salah said...

Dreamer:

المعنى في قلب الشاعر عزيزي، ومع قليل من التركيز الليزري كما قلت في مدونتك الشيقة ستعرفت سبب التسمية

على فكرة عندي سؤال: شنو سبب عدم تفعيل التعقيب في مدونتك؟

شكرا

-----------------

مهندس الكويت:

على هواك


-----------------

ماكسيمليان:

أي هذا اهو نفس الموضوع
وأي شي اناقشه مع الربع راح تشوفه اهني وتوقع تشوف موضوع عن بيكاسو وشعر أحمد مطر بعد
:)

وبالنسبة لطلبة التطبيقي فأنا أعتقد أن أهل الاختصاص هم من يجب تحديد المدة وليس أي أحد اخر. والمستشار الثقافي كان أحد المتخصصين بحكم وظيفته فهو يعرف الفرق بين النظام البريطاني ونظام التطبيقي. لكن اتحاد الطلبة غير مؤهل بأن يطلب الغاء القرار الوزاري وغير مؤهل بأن يقول أن عام اكاديمي واحد يكفي لكي يصبحون بقدرة قادر من حملة البكالريوس.

وبعدين ليش مسكر تليفونك اليوم


تحياتي

حمودي said...

البنغاليه وينهم عن هالصوره الي حاطها
;p

حلم جميل بوطن أفضل said...

جتى في بريطانيا في السادس من أكتوبر ؟

شـقـــــران said...

العزيز صلاح
صبحك الله بالخير مره أخرى

عزيزي الموضوع هذا بالذات مهم جدا جدا جدا وتكلمت فيه مع بعض الزملاء أكثر من ألف مرة..وللأمانة فيه كثير زملاء لي مستائين من هالأمر..ودائما ما نُتهم بالحسد..فهذه التهمه من أسهل التهم في بلدنا الحبيب

ونحن يعلم الله ليس في بالنا الحسد..ولكن
التحصيل العلمي لهؤلاء الأخوة متدني جدا مع الأسف إلآ من درس وأكمل على الوجه الاكاديمي الصحيح

فالجامعات اللتي تختصر السنوات بمعادلتها جميع مواد التطبيفي تكون مخرجات التعليم لديهم متدنية بشكل رهيب

حتى أن أغلب إن لم يكن جميع خريجين هذه الجامعات لايعرفون أبجديّات تخصصهم ويخلطون الحابل بالنابل ، وليس لهم القدرة على ايجاد الحلول عند وجود المشاكل ناهيك عن أخطاء يقومون بها تعتبر كارثيّة في المقاييس العلمية لتخصصهم

وعند الحديث عن موضوع معين تجد أغلبهم فاتحٌ فاهه لايعلم شيئا وكأنك تتحدث باللغة الصينية

هذا بالاضافة الى مشكلة حقيقية أخرى وأوجهها بشكل مستمر ،فليس لديهم أي قدرة على العمل بشكل صحيح فعندما أطلب منهم قراءة دراسة جدوى أو عقد مشروع حتى يستوعبوا المشروع بشكل كامل ،أجدهم يقولون لي إقرأه أنت واشرح لنا ، وفوق هذا لا ابخل عليهم بل اشرح لهم ، وأحسبهم ولو على قدر قليل من العلم
ولكن فجأة يسألوني اسئلة تعتبر من ابجديات تخصصهم ، وتحبطني رغم المجهود الذي بذلته لافهامهم

وكأني انحت في الماء

وسأضرب لك مثلا بعيد عن عملنا ولكن ممكن يقرّب لك الصورة

تخيّل لو أنك تشرح معادلة رياضيّه لشخص يحمل تخصص في الرياضيات أو الفيزياء وخلال شرحك يوقفك ويسألك هذا السؤال: لو سمحت شنو يعني ضرب أو قسمة!!؟؟

بالله عليك ماذا ترد عليه حينها!!؟؟

وهذا بالضبط ما أواجهه باستمرار

الموضوع مهم جدا وسأحاول طرحه في مدونتي حتى يستوعب الأخوة القراء حجم هذه الكارثة

وسوف استعير منك صورة القواطي حينها ، من بعد اذنك طبعا

وشكرا عزيزي صلاح على طرح الموضوع

ملاحظة:هناك عدد قليل جدا منهم يكون على مستوى من العلم بفوق أحيانا خريج الجامعات الاكاديمية وذلك لأنه بذل مجهود علمي كبير بالاضافة الى رغبته الجادة في التعليم والفهم

أخوك المحــــب/

شــقـــــران

Salah said...

كل عام والجميع بخير

============

حمودي

متفهم أن القصد من تعليقكم هو المزاح
لكن اسمح لي أن أعترض عليه، لاني لا أرى البنغالية الا أخوة في الانسانية ووضعهم المأساوي في الكويت يفشل وليس مدعاة للتندر


شكرا على المرور وان شاء الله ما يكون الاخير
:)

===========

شقران

اتهام الناس بالحسد مشكلة أزلية عندنا

عندما ننظر الى موضوع ما من ناحية فنية، يجب علينا أن نكون متجردين ولا نسمح للعاطفة أن تأثر علينا، وبغض النظر عن المتضررين أو الرابحين يجب أن يكون المقياس هو مصلحة الوطن

هناك من الأخوة الأعزاء من خريجي التطبيقي عندهم الرغبة والطموح بتحسين أوضاعهم الاجتماعية والوظيفية، وأنا أشجعهم على ذلك وأحترم هذه الرغبة، ولكن من حق الدولة أن تحافظ على مقاييس معينة، بمعنى لو أن هناك كويتيين حصلوا على شهادات في الطب والهندسة من جامعات غير معترف فيها، في هذه الحالة من حق الدولة عدم الاعتراف بهذه الشهادات، ومهما كنوا هؤلاء طيبين وخوش ناس لا يجب المجاملة في هكذا امور. لان الناس من حقها أن تطمأن أن من يتعاملون معه عند الكفاءة لتأدية وظيفته. والمتخصصون هم فقط من يجب أن يحددوا هذه المقاييس وليس أعضاء مجلس الأمة وليس اتحاد الطلبة.

أما بالنسبة للمتميزين نقول لهم هناك طرق غير مختصرة لكنها سليمة للحصول على الشهادة، وهؤلاء لا خوف عليهم لانهم متمكنين، لكن المتخلفين علميا لا يستطيعون الحصول على الشهادة الا من خلال الطريق المختصر والدليل أنهم رفضوا الاستمرار بالدراسة عندما طلب منهم أن يدرسوا عامين بدل من عام واحد.

تحياتي

Salah said...

حلم جميل:

للأسف هناك جامعة خاصة في اسكتلندا واكتشفوها الحبايب

وجهة نظر الجامعة أن الطلبة عندهم كشف مواد ثقيل وفيه كل المتطلبات اللازمة ولا في داعي أن يعيدون اللي درسوه.

نظام الجامعات في بريطانيا يختلف عن الكويت. يمكن احتاج أن أكتب تعليق طويل وايد عشان أوصل المعلومة لكن الزبدة أن ما نقدر نلوم الجامعة بهذي المشكلة.

شكرا

Salah said...

الحمد لله، أخيرا هناك من تبنى قضية المتاجرة بالشهادات والمتاجرة بالتعليم في جرايدنا

http://www.alraimedia.com/Templates/frNewsPaperArticleDetail.aspx?npaId=18196